رسالة المنتدى 2014

 

يقام المنتدى العالمي لريادة الأعمال (GEF) لهذا العام (2014) تحت شعار "نحو عالمية ريادة الاعمال" للمرة الأولى في المملكة العربية السعودية في العاصمة الرياض لمدة يوم ،الموافق 3/ نوفمبر /2014م في فندق الريتز كارلتون ، تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية رئيس مجلس أمناء صندوق المئوية ، ويُعد المنتدى حدثاً رفيع المستوى يُقام مرة كل سنة ،ويجمع تحت مظلته عدد من الفعاليات الهامة وهي جائزة الأمير عبدالعزيز بن عبدالله العالمية لريادة الأعمال وحدث TEDx العالمي والأسبوع العالمي للإرشاد ، حيث يلتقى عبر المنتدى كبار قادة الأعمال ، والمثقفين والصحفيين والمستثمرين والباحثين وقادة الفكر وصناع القرار للعمل معاً عبر جلسات نقاشية حول أحدث التوجهات والتحديات التي تواجه رواد الأعمال في المرحلة الراهنة.

يتبنى المنتدى رؤية تعزيز الوعي المستمر بتنظيم المشاريع ، وتقييم الاتجاهات الحالية لريادة الأعمال للمساعدة على تحول الاقتصاد الوطني إلى اقتصاد مستدام ، ويهدف إلى أن يكون بوتقة التقاء المهتمين وصانعي السياسات وأصحاب القرار و رواد الأعمال العالميين لتبادل الأفكار وعرض التجارب الناجحة لتنمية الابتكار والإبداع ، كما يبرز من دور الشركات الناشئة في رفع مستوى التنافسية والمساهمة في النمو الاقتصادي ، ويزيد من الاعتراف العالمي بدور رجال الأعمال في خلق فرص وظيفية ، وبناء اقتصاد متين للدول . ويعتبر أحدى مبادرات الصندوق المئوية العالمية (TCF).

ومن المتوقع توافد أكثر من 500 خبير واختصاصي في مجال ريادة الأعمال من كافة أنحاء العالم لحضور المنتدى الذي سوف يتضمن العديد من الجلسات التي تتمحور حول تمكين رائدات الأعمال لبناء شراكات عالمية ،و أثر الابتكار والتقنية في نمو المشاريع الريادية ،و دور المنظمات العالمية في دعم ريادة الاعمال ،ودور رأس المال العالمي ريادة الأعمال ، بالإضافة إلى بيئة الأعمال الجاذبة للاستثمار.




الدكتور عبد العزيز المطيري

     مدير عام صندوق المئوية وعضو مجلس الإدارة ورئيس اتحاد
         رواد الاعمال لدول الخليج العربي وأمين عام الجائزة